الخميس، 24 أغسطس، 2017

'غيرة' الفتيات أعمت إحداهن لتشوه الأخرى بهذا الشكل المروّع شاهدوا ماذا فعلت بها




 اضطرت شابة تبلغ من العمر 30 عاماً، للخضوع لأكثر من 200 عملية جراحية لترميم جسدها، بعد تعرضها لحادث مأساوي.

وكانت "دانا" قد تعرضت لاعتداء حرقاً عام 2012، حيث رمت عليها فتاة تدعى نتالي ديميتروفشكا التي كانت تغار على زوجها وشكّكت بأنّه تحدّث إلى دانا خلال إحدى الحفلات، محلول الميثيل.  بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.


وروَت دانا ما حصل معها في كتاب جديد أصدرته، تحدثت خلاله عن السيدة التي أشعلتها الغيرة إلى إطفاء جمرها بإحراقها، حيث كانت تعتقد نتالي بوجود علاقة غرامية تجمع الأخيرة بزوجها، فجلبت زجاجة فيها المحلول الحارق ورمته عليها.

وقالت دانا إنّ كل أعضائها تعرضت للحرق، من صدرها إلى رقبتها ويديها ورجليها، حتى إنّ الحريق امتدّ إلى رأسها سريعاً، وتساقط شعرها بثوانٍ، ولفتت إلى أنّ الألم كان شديدًا، وكانت الجانية تضحك عندما كنت أحترق وأنا على قيد الحياة.


ولفتت أنّه بعد هروب نتالي، صرخت لطلب النجدة، فأتى شاب يسكن بالقرب من منزلها، واتصل بالمسعفين، الذين نقلوها إلى المستشفى حيث قبعت في غيبوبة ليومين.