simple hit counter تفاصيل جديدة سبّبت إلغاء زواج مريم سعيد مصادر مقربة من الطرفين صرحت بحقيقة ما حدث بينهما - مجلة عالم المعرفة
تفاصيل جديدة سبّبت إلغاء زواج مريم سعيد مصادر مقربة من الطرفين صرحت بحقيقة ما حدث بينهما

تفاصيل جديدة سبّبت إلغاء زواج مريم سعيد مصادر مقربة من الطرفين صرحت بحقيقة ما حدث بينهما

- بعد إعلان مقدمة البرامج المغربية مريم سعيد انفصالها عن خطيبها المغربي الأميركي كريم ظريف بشكل مفاجئ وغريب وصادم لجمهورها حيث كان حفل زفافهما يوم الجمعة في ٧ أبريل المقبل، أي بعد يومين، حيث أعلنت مريم بدايةً تأجيل زفافها المنتظر بسبب مرض والدها، خرج خطيبها عن صمته عبر حسابه على سناب شات ليؤكد أن السبب وراء انفصالهما ليس مرض والد مريم وأن حفل زفافهما لم يؤجَّل بل ألغي كلياً وفُسخت الخطوبة نهائياً.

الأسباب الحقيقية وراء إلغاء الزفاف

وقد علمت  مصادر اعلامية أن مريم سعيد انفصلت عن خطيبها كريم ظريف، بعد ارتباط وعلاقة حب دامت ٧ سنوات، بهذا الشكل المفاجئ بسبب إخفائها تفاصيل سابقة من حياتها عن كريم الذي عرف بدوره تفاصيل من حياتها عن طريق الصدفة حسبما صرّح كريم لمصدر مقرّب منه، وأن الأمر بينهما أصبح في غاية السوء بحيث لم يستطع الثنائي حلّ الخلاف وإنهاء الأزمة حتى إن كريم لم يتقبّل فكرة التفاهم مع مريم وإنهاء الأزمة في ما بينهما بشكل لائق، وأكدت لنا المصادر أن مريم كانت تعتقد أن الخلاف بينها وبين كريم ربما يصل إلى العديد من الحلول في وقت لاحق، لهذا أعلنت في البداية عن تأجيل حفل الزفاف زاعمة أنه بسبب مرض والدها لكي لا تخرج حياتها الخاصة إلى العلن، إلا أن كريم أنهى ارتباطهما وخرج ليكذّب مريم في العلن وهو الأمر الذي أزعجها كثيراً خاصة أنها لم تمرّ بمثل هذه الفضائح من قبل.

تصاعد الأزمة بين مريم سعيد وكريم ظريف

وقد أكّدت مصادر مقرّبة من الخطيبين أن كريم قد استفز مريم علناً ما أثار غضبها وتبادل الثنائي بعض الرسائل النصيّة التي احتوت على الشتائم والإهانات إلى أن تدخّل بعض الأصدقاء المقرّبين منهما لإنهاء تلك الأزمة واحتوائها لكي لا تتفاقم إلى العلن أكثر من ذلك، خصوصاً أن مريم لم ترتكب خطأ مُشيناً بحق كريم بل كل ما في الأمر أنه كانت هناك أشياء خاصة في حياتها لم تسردها لكريم فاعتبر الأمر عدم مصداقية وصراحة، واستطاع أصدقاؤهما المقرّبون إسكات كريم عند هذا الحد والتخفيف على مريم التي أصبحت حالتها في غاية السوء.

المصدر: نواعم