الثلاثاء، 14 فبراير، 2017

حادثة مذهلة.. التقطت صورةً لأطفالها لكن ما ظهر فيها مرعب جداً هذا ما اكتشفته في الصورة..


تزعم سيدة في الـ25 من عمرها ظهور "شبح" نجلها الذي توفى عند ولادته، بالقرب من شقيقته التوأم في صورة عائلية، مشيرة إلى أن الأمر بدا وكأن نجلها المتوفي كان "يعتني بشقيقته".

وقالت صحيفة "ديلي ستار" البريطانية، السبت، إن تلك السيدة "ديب لاركومبي"، وهي أم لستة أطفال، صُدمت بعد أن أخبرها الأطباء قبل موعد ولادتها أن فرصة نجاة أحد توأميها ضعيفة، وهناك احتمال كبير بأن يتوفى، حتى قبل ولادته، حيث اكتشف الأطباء أنه يعاني من مرض جيني خطير، فيما كانت حياة شقيقته أيضا في خطر.

لكن "ديب"، وهي من ولاية "كوينزلاند" الأسترالية، كشفت عن صورة تثبت وجود ارتباط قوي بين نجلها المتوفي "جيريمي" وتوأمه "تيالا"، حيث ظهرت "تيالا" من العمر 8 أعوام في الصورة العائلية وبجانبها شكل متوهج تعتقد الأم أنه "شبح" الطفل المتوفى.

وقالت الأم إن العديد من الأشخاص أخبروها بعد رؤية تلك الصورة أن "جيريمي" كان يرغب في أن يكون متواجدا في الصورة.

وأكدت الأم على أن تلك الصورة عزيزة جدا بالنسبة لها، مشيرة إلى أن كل صور نجلتها منذ ذلك الحين تبدو وكأن هناك شيئا ما بها، وكأن ضوء يتحرك حول رأس ابنتها، على حد وصفها؛ وأضافت أنه من الجيد أن يكون طفلها المتوفي قريبا من شقيقته.

يذكر أنه تم التقاط تلك الصورة في سبتمبر العام الماضي، ولم يتم الكشف عنها سوى مؤخرا، وظهرت فيها "تيالا" برفقة عدد من أقاربها.







وما أثار الجدل أكثر هو أنّ الصورة التي التقطتها الأم، ظهر فيها أمر غريب، وكأنّ ضوءاً يحيط برأس تايلا التي أصبحت تبلغ الآن 8 أعوام.

وقالت الأم: "إنّها روح جيرمي تحيط بشقيقته فهناك صور كثيرة لتايلا يبدو وكأنّ وراءها يوجد ضوء".