simple hit counter أب وابنه يعيشان مع دمى جنسية بنفس البيت ويعتبرونها من افراد العائلة انتقاما من زوجته ..تفاصيل غريبة - مجلة عالم المعرفة
أب وابنه يعيشان مع دمى جنسية بنفس البيت ويعتبرونها من افراد العائلة انتقاما من زوجته ..تفاصيل غريبة

أب وابنه يعيشان مع دمى جنسية بنفس البيت ويعتبرونها من افراد العائلة انتقاما من زوجته ..تفاصيل غريبة

يعيش رجل صيني وابنه البالغ من العمر 18 عامًا في منزل مع 7 دمى جنسية يعتبرونها من أفراد العائلة.

وابتاع الرجل أول دمية جنسية حين انفصل عن زوجته بسبب إدمانها على المقامرة عام 2010. ولم يستخدم الأب او ابنه الدمى لتلبية حاجاتهما الجنسية بالرغم من أن الأب يشجع ولده على ذلك.

وقال الأب في مقابلة له إنه من الأفضل أن يستخدم إبنه الدمية عوضًا عن اللجوء إلى سيدات يختارهن بشكل عشوائي لأهداف جنسية.

وقال الإبن إنه يعتبر الدمى شقيقاته وإنه يجب عليه أن يعتني بهن، وأضاف أن والدته تنصحه بالتوقف عن الإعتناء بالدمى لأنه هذا السلوك منحرف.

ونشر الأب العديد من الصور للدمى الخاصة به بأزياء مختلفة ولديه الكثير من المتابعين على صفحاته على مواقع التواصل الصينية.