simple hit counter تعرف علي المبلغ الذي حصل عليه "رونالدو" للظهور مع عمرو أديب مبلغ مهوول جدا نظير لقاء مدته 30 دقيقة فقط ! - مجلة عالم المعرفة
تعرف علي المبلغ الذي حصل عليه "رونالدو" للظهور مع عمرو أديب مبلغ مهوول جدا نظير لقاء مدته 30 دقيقة فقط !

تعرف علي المبلغ الذي حصل عليه "رونالدو" للظهور مع عمرو أديب مبلغ مهوول جدا نظير لقاء مدته 30 دقيقة فقط !

أصيب بعض المشاهدين والمتابعين لحلقة الإعلامي المصري عمرو أديب مع مع البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم فريق ريال مدريد الإسباني لكرة القدم، الذي أذيع عبر فضائيتي "ON E" المصرية وأبو ظبي الرياضية الإماراتية، بالاستياء الشديد بسبب كثرة الفواصل الإعلانية وطولها الشديد، إذ استغرق إذاعتها حوالي ساعة و20 دقيقة، رغم أن مدة الحوار مع اللاعب لم تتجاوز 30 دقيقة.

كما أصيب المشاهدين باستياء شديد بسبب أن عمرو أديب لم يطرح على اللاعب أية أسئلة رياضية، بالرغم من أن اللاعب البارز تقاضى مبلغ ربع مليون دولار "ما يوازي خمسة ملايين جنيه مصري" مقابل إجراء حوار حصري مدته 30 دقيقة مع عمرو أديب في برنامج "كل يوم جمعة"، بذلك يكون اللاعب قد حصل على 8300 دولار مقابل الدقيقة الواحدة.

وبدأت حلقة البرنامج بتقرير مصور مع الجماهير البرتغالية، يتحدثون فيه عن اللاعب الشهير، تلته إذاعة لقطات من طفولة كريستيانو رونالدو وممارسته كرة القدم في مسقط رأسه جزيرة ماديرا البرتغالية، وتدرجه في قطاعات الناشئين حتى وصوله إلى الالتحاق بالفريق الأول لكرة القدم في نادي سبورتنج لشبونة البرتغالي.

وخلال الحلقة تم إذاعة لقطات من فيلم قصة حياة كريستيانو رونالدو الذي تم عرضه في 2015، ما صنع مزيجاً محبباً لمتابعي الحلقة، وأتاح لهم التعرف أكثر على نمط حياة النجم الحائز على لقب أفضل لاعب في العالم 3 مرات.

وحرص عمرو أديب خلال الحلقة على سؤال رونالدو عن مصر وإمكانية زيارته لها في المستقبل، الأمر الذي استقبله الضيف بإيجابية كبيرة وأعرب عن رغبته في القدوم إلى مصر وزيارة الأهرامات ونهر النيل.

تطرق جزء كبير من الحوار إلى كريستيانو جونيور، نجل اللاعب الشهير، وطريقة تربيته وطموحات والده لمستقبله وحياته، وأكد رونالدو أنه يتمنى أن يسير نجله على خطاه ويصبح لاعب كرة قدم.

وتعامل نجم فريق ريال مدريد مع الأسئلة بشكل إيجابي، وتعالت ضحكاته عدة مرات خاصة وأن معظمها جاء بعيداً عن الجانب الرياضي، وتركزت على حياته الشخصية وأعماله الخاصة وفلسفته في الحياة ومنحه مساحة كبيرة للحديث عن شخصيته، وهو ما أرضى غروره بشكل كبير، إذ أن اللاعب الشهير معروف بحبه لذاته والتصريحات المتكررة التي يعلي فيها من شأن نفسه