simple hit counter ادعتا السفر في رحلة باذخة للتغطية على تهريب مخدرات بـ17 مليون نهاية تعيسة لامرأتين كنديتين في مقتبل العمر - مجلة عالم المعرفة
ادعتا السفر في رحلة باذخة للتغطية على تهريب مخدرات بـ17 مليون نهاية تعيسة لامرأتين كنديتين في مقتبل العمر

ادعتا السفر في رحلة باذخة للتغطية على تهريب مخدرات بـ17 مليون نهاية تعيسة لامرأتين كنديتين في مقتبل العمر

 انتهت رحلة بحرية شديدة البذخ، كانت انطلقت من بريطانيا قبل فترة وجيزة، بنهاية تعيسة لامرأتين كنديتين في مقتبل العمر، بعد أن ألقت السلطات الأسترالية القبض عليهما فور وصول الرحلة إلى ميناء سيدني، بتهمة تهريب مخدرات بقيمة 17 مليون جنيه إسترليني!.


وبحسب تقرير نشرته صحيفة تيلغراف البريطانية تواجه كل من ميلينا روبيرج، البالغة من العمر (23 عاماً)، وإيزابيل لاجاسيه (28 عاماً)، عقوبة السجن مدى الحياة، بعد أنْ وُجهت لهما اتهاماتٍ بجلب 200 رطلٍ من المخدرات إلى أستراليا.

وكانت المرأتان قد وثقتا رحلتهما المُترفة البالغ تكلفتها 11 ألف جنيه إسترليني، على وسائل التواصل الاجتماعي، بنشر صور لهما وهما تقودان دراجاتٍ رباعيةٍ، ويتنزهان في بيرو، وتستجمان على شواطئ دافئة.

وظهرت مشاركات عديدة لهما لصور على إنستغرام، كما لو كانت قد اقتطعت من الكتيبات المروجة للرحلات المثالية كما يجب أن تكون، كصورة لروبيرج وهي تستعرض نفسها أمام كهفٍ بجانب البحر مصحوبةً بعنوانِ “ذهبت إلى مكان مفعم بالسلام” وصور كثيرة مبهجة.

إلى أن كل هذا تحوّل إلى كابوس، بعد القبض عليهما، إذ مثلتا أمام المحكمة يوم الإثنين 29 من أغسطس/آب الماضي، في سيدني ومعهما رجل كندي يبلغ من العمر 63 عاماً يُدعى أندريه تامين، والذي يواجه نفس الاتهامات.