simple hit counter طلب منها الأطباء أن تترك ابنها يموت ولكن...بينما هي تودعه، حدث شيء مدهش ! - مجلة عالم المعرفة
طلب منها الأطباء أن تترك ابنها يموت ولكن...بينما هي تودعه، حدث شيء مدهش !

طلب منها الأطباء أن تترك ابنها يموت ولكن...بينما هي تودعه، حدث شيء مدهش !

كان جنجر وجويل في غاية السعادة لعلمهما أنهما سيصبحان أبوين لتوأم ! لكن عندما ولد برينان وجاروت قبل موعد ولادتهما بشهرين، ساءت الأمور لتتحول إلى غير ما كان يتوقع الزوجان...

فقد كانت رئتا الطفلين لم تتشكلا بعد ويجب أن يوضعا في الحاضنة مع جهاز تنفس. كل شيء جرى على ما يرام مع برينان، ولكن جاروت أصيب بالتهاب رئوي حاد بسبب جهاز التنفس...

رغم نقله إلى مستشفى متخصص للمواليد قبل أوانهم مجهز بأفضل التجهيزات الممكنة، كانت صحة الرضيع تتراجع أمام أعينهم... ونصح الأطباء جنجر وجويل أن يتحضرا للأسوأ وأن يقولا وداعاً لابنهما...لم يكن مسموحاً لجنجر أن تلمس ابنها وكانت تتعذب كثيراً وهي تراه يعاني بدون أن تستطيع مساعدته.

بعد موافقة الأهل، أوقف الأطباء تدريجياً علاج جاروت حتى يدعوه يرحل بسلام...لكن في خلال بضعة أيام، تحسنت نتائج فحص الدم للصغير... كان جاروت يكافح المرض وحده، وأخذ ينتقل من حال إلى حال أفضل حتى شفي من المرض !

أكد الأطباء للزوجين أن جاروت لن يكون أبداً طفلاً "طبيعياً" وسيعاني من مشاكل صحية كل حياته. لكن اليوم، جاروت الذي بلغ من العمر 10 سنوات، يمارس الرياضة وهو بصحة جيدة مثله مثل أخيه التوأم !

شاهد الفيديو: