simple hit counter صور| أم لثلاثة اطفال دخلت غرفة العمليات ولم تخرج عملية تكميم تودي بحياة مخرجة بالتليفزيون - مجلة عالم المعرفة
صور| أم لثلاثة اطفال دخلت غرفة العمليات ولم تخرج عملية تكميم تودي بحياة مخرجة بالتليفزيون

صور| أم لثلاثة اطفال دخلت غرفة العمليات ولم تخرج عملية تكميم تودي بحياة مخرجة بالتليفزيون

 لم يكن زوج ريهام حبوشة، ‎المخرجة باتحاد الإذاعة والتليفزيون القنوات المتخصصة قناة "العائلة"، يتصور أن تكون زوجته، في يوم ما، إحدى ضحايا الإهمال الطبي، لكن الواقع الأليم للإهمال الطبي سطر آخر صفحة في حياة زوجته وأم أبنائه. ريهام حبوشة لم يتجاوز عمرها الـ32 عامًا، وهي أم لثلاثة أطفال أكبر أطفالها يبلغ عمره 8 سنوات أما الأصغر فلم يتجاوز عمره بضعة أشهر، وقد دخلت غرفة العمليات لإجراء عملية تكميم، لكن بعد ساعة خرجت في غيبوبة نتيجة حدوث نزيف أدى إلى وفاتها. ‎ وقد سرد الزوج سامر سمير محمد حكاية زوجته ضحية الإهمال الطبي من خلال تدوينة على صفحته الرسمية بفيس بوك، قائلا: "زوجتي الحبيبة Reham Habbosha إنا لله وإنا إليه راجعون.. ريهام مصطفى حبوشة، ٣٢ سنة، أم لـ٣ أطفال ٨ سنين، ٤ سنين و٦ أشهر، توفيت بعد قيامها بعملية تكميم بساعة مع دكتور أسامة طه بسبب حدوث نزيف بسبب قطع شريان (ده إهمال طبي بشهادة اللي كانوا موجودين معاه أثناء العملية)، ثم دخلت في غيبوبة وتوفيت، وذلك يوم الخميس الموافق 23/ 6/ 2016 في مستشفى الدكتور يسري جوهر".
واستطرد سامر قائلًا: "أول ما حصل كده واتكلمت مع الدكتور ادعى أنه ملوش دعوة ولا يسأل، ولما بعتله على صفحته قفلها، وأنا حتى مش عارف أحط اللينك بتاعها، ولا عارف أوصله ولا حتى إداني تقارير تحاليل اللي عملته قبل العملية".
وأضاف: "لو سمحتوا يا جماعة لو أي حد يعرف يوصلني بيه عشان هو هربان، مش هسيب حقك يا ريهام ولا حق عيالي يضيع، إنا لله وإنا إليه راجعون، ‏ضحايا التكميم.. ‏دكتور أسامة طه".