simple hit counter هذه 10 اتجاهات في الموضة تكرهها النساء ابتعد عنها ايها الرجل ... - مجلة عالم المعرفة
هذه 10 اتجاهات في الموضة تكرهها النساء ابتعد عنها ايها الرجل ...

هذه 10 اتجاهات في الموضة تكرهها النساء ابتعد عنها ايها الرجل ...

بعيداً عن جنون عروض الأزياء، فإن موضة ملابس الرجال لا تتغير بشكل جذري كما هي حال موضة النساء، صحيح أن هناك بعض الأنماط التي تعدلت وتبدلت لكن الثوابت أكثر بكثير من المتغيرات.

وعلى الرغم من أن النساء يقدمن على تبديل أنماط ملابسهن كل بضعة أشهر تماشياً مع صيحات الموضة الجديدة، لكنهن في الوقت عينه لا يتحمسن كثيراً حين يقوم الرجل بذلك. وبينما يجنحن نحو الجنون في ملابسهن يفضلن إعتماد الرجل للموضة المتعارف عليها وتجنب الانماط الجنونية.

وفيما يلي 10 أنماط على الرجل تجنب إعتمادها لان النساء تكرهها وتجدها منفرة بشكل يفوق الوصف.

سترة بدون أكمام (جيليه)

ما لم تكن السترة بدون أكمام هي جزء من بدلتك الرسمية فلا تفكر بإعتمادها. فهي تمنحك المظهر الصبياني أو طلة الأمهات التي راجت خلال السبعينيات والثمانينيات خصوصاً ان قمت بإرتداء السترة مع القميص. السترة مع تي شيرت وجينز ليس بالموضة المنفرة بشكل عام، لكنها تسرق منك صفة الرجولية وتمنحك الطلة الصبيانية، وعوض أن تكون محل إعجابها كرجل، ستصبح بالنسبة اليها أقرب الى طفل ظريف.

تي شيرت مفتوحة عند الصدر ( V Neck )

التي شيرت المفتوحة عند الصدر ( ياقة V) من الأنماط الجميلة وتمنح الطلة بعض الحيوية، لكنها سرعان ما تتحول الى كارثة حين تمتد الفتحة نزولاً بشكل مبالغ به. قد تمتلك عضلات الصدر الضخمة أو كتفين عريضين أو الجسد المثالي لكن كل هذا لا ينفع.. التشيرت التي تظهر الصدر بشكل مبالغ به منفرة كيفما نظرت اليها. وفي حال كنت من أصحاب شعر الصدر الكثيف فهذه وصفة لكارثة كبرى. تحديد الحد المقبول للياقة هذه يجب أن يكون عند بداية ظهور الشعر.

اللحية الكثيفة

اللحية جذابة وجميلة وجميع الرجال يلجأون اليها لانها تمنحهم المظهر الرجولي الجذاب والمثير وهي من عوامل الجذب الاساسية. هذا حين تكون اللحية قصيرة لكن حين تصبح طويلة وكثيفة فهي من المنفرات. مشكلة اللحى الكثيفة هي أنها كتلة من الشعر على الوجه، ومهما حاول الرجل الاهتمام بها تبقى نهايتها مشعثة ومنفرة. ان كنت تسعى خلف اللحية حاول الحفاظ على طول مقبول ومعقول وجذاب.

الجسد الخالي من الشعر

فجأة ومن دون سابق إنذار بدأ الرجال حول العالم بحلاقة شعر أجسادهم. صحيح أن المرأة لا تحب الشعر الكثيف جداً لكن حلاقة الذراعين والساقين والصدر أمر مبالغ به بشدة. فأنت لست رياضياً محترفاً ولا نية لديك لكسر الرقم القياسي في الركض لذلك يمكنك الإحتفاظ بشعر جسدك. الاجساد الخالية من الشعر خاصة بالأطفال ولا مكان لها في حياة رجل بالغ. النساء يعشقن الرجل بشكله الطبيعي والبدائي.

تي شيرت من دون أكمام

التي شيرت الضيقة من دون أكمام خصوصاً القطنية منها تعتبر المفضلة للفئة التي تسعى لإبراز عضلاتها لكن هذا النمط غير محبب لأسباب عدة. السبب الاول البديهي هو عدم رغبة النساء برؤية شعر الإبطين، والثاني هو عدم قدرة هذا النوع على إخفاء العرق لان كمية القماش قليلة ما يجعل المنظر برمته مقززاً. والسبب الاهم هو أن هذا النمط يرتبط بصورة الرجل السيء الأخلاق الذي يتورط في مشاكل عدة ويفتعل الشجارات. قد تكون شخصية الرجل الذي يرتديها مغايرة تماماً عن الصورة المرتبطة بها، لكن لتفادي تصنيفك في هذه الخانة حاول تجنبها.

حقائب اليد الذكورية

حقائب اليد «العادية» عملية ومفيدة ويمكن للرجل أن يضع فيها كل ما يحتاج اليه خصوصاً الوثائق الخاصة بالعمل، حتى حقائب الظهر أو تلك التي تحمل على الكتف جميعها مقبولة ..رغم أن الخيارين الاخيرين غير محبذين. المصيبة الكبرى التي صدرتها دور الأزياء هي حقيبة اليد الذكورية والتي لا تختلف عملياً عن حقيبة اليد الخاصة بالنساء. قد تكون ألوانها أقل جرأة وقد تفتقر الزخرفة لكنها ما زالت تشبه حقائب اليد النسائية. المرأة لا تريد رجلاً يحمل حقيبة يد تنافس ما تحمله بالدرجة الأولى، وثانياً فان الطلة برمتها غريبة ولا تغني ولا تسمن من جوع فكل ما يحتاجه الرجل هو محفظته ومفاتيحه، فلماذا سيحتاج لحقيبة يد ضخمة !

مايوه السباحة

ما لم تكن تنوي المشاركة في سباق السباحة في بطولة ما فلا تفكر باعتماد المايوه أو حتى الشورت القصير الضيق. مهما بلغ حجم عضلاتك أو جمال جسدك المايوه والشورت الضيق يجب أن يكونا خارج حساباتك كلياً. شورت السباحة التقليدي الذي يصل الى الركبة أو أقصر بقليل هو المفضل لدى النساء، وجميع الانواع الاخرى من أكبر المنفرات.

الجينز الضيق

أحيانا تبدو الحلول الوسط شبه معدودة عند الرجال، فإما تجدهم يرتدون الجينزات الواسعة أو الضيقة جداً. هذه النوعية من السراويل التي تلتصق بجسد الرجل بشكل كبير وتظهر ما يجب ولا يجب إظهاره لا تضر بصحته الجنسية من الناحية البيولوجية فحسب بل تجعل فرصه في جذب النساء شبه معدومة. الامر نفسه ينطبق على جميع انواع السراويل الضيقة الاخرى سواء كانت من القماش أو السبانديكس أو الليكرا.

الجزمة الصوفية

بشكل عام لا يعتبر «البوتس» من عوامل الجذب فهو بات خلال السنوات الماضية موضة خاصة بالنساء. لكن الجزمة الصوفية هذه كارثة متجولة، وفي حال لم تتضح الفكرة حولها فهي «بوتس» يصل إرتفاعها الى بضعة سنتمرات فوق الكاحل وتكون عادة مصنوع من جلد الخروف من الخارج وصوفية من الداخل. شكلها ضخم وعشوائي لكنها في الوقت عينه مريحة جداً وعملية.لكن مكانها هو المنزل وليس خارجه. صحيح أنها تضمن لك قدمين دافئتين، لكنها تضمن لك أيضاً هروب النساء بلمح البصر.

الشورت القصير

يأتي على رأس لائحة الأنماط التي تكرهها النساء، فأي شورت يتجاوز الركبة من الأمور المرفوضة. فكر بالامر من هذا المنطلق أي سنتيمتر إضافي فوق الركبة يعني للمرأة رجولة أقل. وهكذا في كل مرة تستلم لاغراء الشورت القصير الذي تحبه، فكر بمدى تقلص حجم رجولتك بالنسبة اليها وقد تصل في مرحلة ما لتشبه «صديقاتها» اللواتي يعشقن موضة الشورتات القصيرة.