simple hit counter سعد الصغير يخطف شمس ويقتل ابنتها.. وهذا ما فعله معها! من تقبيل قدمها إلى تصويرها عارية.. 7 وقائع في أزمة سعد الصغير وشمس! - مجلة عالم المعرفة
سعد الصغير يخطف شمس ويقتل ابنتها.. وهذا ما فعله معها! من تقبيل قدمها إلى تصويرها عارية.. 7 وقائع في أزمة سعد الصغير وشمس!

سعد الصغير يخطف شمس ويقتل ابنتها.. وهذا ما فعله معها! من تقبيل قدمها إلى تصويرها عارية.. 7 وقائع في أزمة سعد الصغير وشمس!

في قضية جديدة ومثيرة للجدل شهدها الوسط الفني في الأيام الأخيرة، وهي أزمة الفنان سعد الصغير، مع الراقصة شمس، والتي أعلن زواجه منها في وقت سابق بعد إنكاره لسنوات، وربما لم تكن الأزمة جديدة أو وليدة لحظة، ولكنها في الفترة الأخيرة بدأت في اتخاذ مراحل متقدمة بين الطرفين، حتى وصلت إلى التهديد بالقتل، بالإضافة إلى نشر العديد من التسريبات بين الطرفين. إليكم أبرز الوقائع الفارقة التي شهدتها هذه الأزمة مؤخرًا، ولا سيما بعض التسريبات التي نشرتها الفنانة شمس لسعد الصغير، بالإضافة إلى استغاثتها بالرئيس عبد الفتاح السيسي:

 1- إنكار الزواج وإثباته بعد تسريب صور لهما: تداول العديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، مجموعة من الصور التي تجمع بين "سعد وشمس"، والتي ظهرا خلالها بشكل أكثر حميمية، مما آثار الشكوك حول علاقتهما، وأثيرت شائعات حول زواجهما. بعد فترة أكد الفنان سعد الصغير، خلال لقائه ببرنامج "الليلة دي"، المذاع عبر فضائية "سي بي سي"، أنه لم يتزوجها، مشددًا على أنه لم يتزوج سوى أم أولاده، مضيفاً أنها صديقة مقربة بحكم عمله معها في بعض الحفلات، كما أنها شاركته العمل في بعض الأعمال السينمائية. وبعد فترة تفاجأ الجميع، خلال لقاء "الصغير"، ببرنامج "مصارحة حرة"، على فضائية "ten"، باعترافه بزواجه منها، لافتًا إلى أنه نفى في الأوقات السابقة بسبب أزمات عديدة لم يرد الإفصاح عنها.

 2- تهديد بالقتل: لأسباب غير معلومة قام الفنان سعد الصغير بتهديد الراقصة شمس بالقتل، وذلك بحسب ما قالته بأحد الفيديوهات التي نشرتها عبر صفحتها الرسمية على "فيسبوك". وأكدت "شمس" أنها تتعرض للتهديد المستمر لسلامتها وسلامة أهلها، مشيرة إلى أنه في حالة حدوث مكروه لها فإنها تتهم سعد الصغير رسمياً.

 3- تقبيل قدمها: بعد الوقائع الأخيرة، حاولت "شمس" حفظ ماء وجهها، وإثبات علاقتها بالفنان سعد الصغير، وهو ما دفعها لنشر مقاطع فيديو عديدة تثبت علاقتهما، ولعل أبرزهم والذي أثار غضب جمهور الفنان الشعبي، ما ظهر فيه وهو يقبل قدمها بشكل مثير للاشمئزاز. حيث قام "الصغير" بتقبيل قدمها في مكان عام، وأمام الجميع، بل وطلب من أحد الأشخاص تصويره وتسجيل تلك اللحظة.

 4- اتهام زوجته بالزنى: قالت شمس إن الفنان سعد الصغير قام بخطفها في وقت سابق، بالإضافة إلى اتهامه لها بالزنى، بعدما تقدمت بعمل محضر ضد شقيقه.  وأوضحت أنها قررت الزواج، ولم تكن وقتها على ذمته، إلا أنه أحضر لها بلطجية هي وزوجها -حسب روايتها- وتم تهديدهما حتى تم طلاقها. 5- خطف طفلة من دار الأيتام: تضاربت أقوال سعد وشمس في هذه الواقعة، حيث قالت شمس إنه تم اتهامها باختطاف طفلة تدعى "غادة عادل"، والبالغة من العمر عامين في توقيت الواقعة، وذلك من دار الأيتام التابعة للهيئة المصرية لقرى الأيتام، بعد أن تقدمت بطلب لتبني الطفلة وعندما علم رئيس دار الأيتام أنها تعمل راقصة رفض طلبها.
وعادت مرة أخرى وتقدمت بطلب استضافة الطفلة لمدة 48 ساعة فقط، وهو الأمر الذي وافقت عليه دار الأيتام وتم تسليم الطفلة إلى الراقصة "شمس" بعد توقيعها على تحمل مسئولية الطفلة وإعادتها بعد انتهاء مدة الاستضافة، إلا أن تحريات الشرطة أكدت أنها رفضت إعادة الطفلة إلى دار الأيتام. أما سعد الصغير، فأكد أنه عندما توجه إلى دار الأيتام كعادته مع شمس، تورطوا في تبني الطفلة، وذلك بسبب طيبة "شمس"، ومن ثم طلبت هي الاحتفاظ بها. وأضاف "الصغير"، خلال لقائه ببرنامج "الليلة دي"، مع الفنانة "أروى"، أن مدير الدار سمح لشمس بالاحتفاظ بها، ولكن عندما تم تغييره، طلب المدير الجديد استعادة الطفلة، وهو ما رفضته شمس لتعلقها بها.

 6- اعترافه بقتل ابنتها: اتهمت شمس، الفنان سعد الصغير، بقتل ابنتها، وهو ما قوبل بالنفي من قبل الأخير، وأثار هذا التصريح لغطًا كبيرًا في الوسط الفني، حتى فجّرت شمس مفاجأة كبيرة للجمهور.حيث نشرت شمس تسجيلًا صوتيا للفنان سعد الصغير وهو يعترف بالذنب الذي ارتكبه في حقها عندما كان يضربها ويحاول قتل ابنتها. وقال "سعد"، خلال التسجيل: "عايز أصلح اللي أنا عملته، أنا بعد المرض ده ربنا هداني، ما تحرمنيش من إن ربنا يسامحني، لأني عارف إنه مش هيسامحني على ذنب البنت اللي اتقتلت دي".

 7- استغاثة شمس بالرئيس السيسي: نشرت شمس، مقطع فيديو عبر صفحتها، تستنجد فيه بالرئيس عبد الفتاح السيسي بعد تهديدات "سعد" لها، وقالت خلاله: "أنا شهرتي شمس وبتهدد بالقتل، وبوجّه كلامي لسيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي وكل المصريين واللي سامعني.. كنت متزوجة من سعد الصغير لمدة 7 سنوات، تعرضت فيها للظلم وخطفني من إسكندرية للقاهرة، وقتل ابنتي، وكنت حاملاً فيها في 6 أشهر وأخذني من إسكندرية للقاهرة في منزله بحي الأشجار، ومضيت على وصولات أمانة وعلى عقد زواجنا بالإكراه، وصوّرني عارية". وأضافت: "أجبرني على القيام بعملية إجهاض، وكانت قضية كبيرة وتوجهت إلى مركز بسموحة في مستشفى الجمهورية بالإسكندرية، إلا أن (سعد) جاء المستشفى ومعه بلطجية، وتنازلت عن كل شيء تحت التهديد". وتابعت: "كل شوية ضرب وظلم مافيش رحمة وكل ده عشان هو سعد الصغير بعلاقاته وفلوسه، وعشان أنا راقصة حاجة رخيصة في المجتمع، ومالهاش لازمة". وأكدت: "قام بعد ذلك بجلب فتاة عمرها شهرين من دار أيتام تسمى (SOS) بعد أن شعر بخطأ ما فعله معي، لافتة إلى أن اسمه لم يأت في القضية بسبب علاقاته، وتم اتهامي بدلًا منه، حيث صدر ضدي حكم بالسجن لمدة 10 سنوات".