simple hit counter لماذا يشعر الإنسان أنه ينقلب وهو نائم؟! - مجلة عالم المعرفة
لماذا يشعر الإنسان أنه ينقلب وهو نائم؟!

لماذا يشعر الإنسان أنه ينقلب وهو نائم؟!

كثير من الناس يشعر بانه ينقلب او يسقط من مكان مرتفع جدا عندما ينام ويستيقظ بعد ذلك ويتهز جسمه فيجد انه ما يزال فى فراشه وكل ما حوله ساكن تماما كثير من الناس شعر بذلك الامر وفى كل مرة يسال نفسه لماذا يشعر بذلك !! هذه ظاهرة معروفة لدى المختصين في طب النوم عند الإنسان، وتعرف باهتزازات بداية النوم المعروفة، وهي عبارة عن انتفاضة لا إرادية تحدث عند الانتقال من اليقظة إلى النوم، ويشعر خلالها الإنسان بأنه سقط من مكان مرتفع، ويصاحبها حركة مفاجئة في الجسم قد يشعر بها الشخص الذي يشارك المصاب في السرير، وهذه الحركة لا تحدث في مرحلة الأحلام أبداً ولكن تحدث عند الانتقال من الاستيقاظ إلى المرحلة الأولى من النوم وهي المرحلة الانتقالية للإنسان التي يمر بها النائم قبل التقدم إلى مراحل النوم المتقدمة، وهي مرحلة بين النوم ويقظة الإنسان.

ولكن عند الاستيقاظ من النوم الذي يتبعه شعور كأنه فزع لحظي يدرك الشخص انه ربما كان يحلم، وعادة لا يجد الشخص صعوبة في العودة مرة أخرى للنوم لأنه هناك عدة نظريات حول هذه الظاهرة الغريبة ولا يعرف السبب الحقيقي لها.


ولكن هناك عدة نظريات طرحها العلماء منها أن هذه الظاهرة ناتجة عن الارتخاء الطبيعي لعضلات الجسم أثناء الدخول في النوم ، ولكن قد يفسره المخ عند البدء في النوم على انه نوع من السقوط  من مكان مرتفع عند الأشخاص المنهكين أو الذين حرموا من النوم لساعات طويلة، أي الأشخاص المنهكين الذين يحاولون مقاومة النوم بكل ما لهم من قوة أي أنه قد تحدث بصورة أكبر لمن بقي صاحيا لمدة 12 ساعة ولكنها تزداد عند النوم في أوضاع ليست مناسبة مثل النوم جالسا علي أي شئ، وتحدث هذه الظاهرة مرة او مرتين في الليلة ولكنها عند الأغلبية تحدث على فترات متباعدة ويبدو أن هذه الظاهرة الغريبة تصيب جميع الفئات العمرية سواء كبير او صغير بلا استثناء وتعتبر ظاهرة طبيعية ولا تحتاج لأي علاج أبداً.


وينصح الذين يعانون من تكرر المشكلة بالبعد عن الإجهاد والسهر  كثيراً طوال الليل.