simple hit counter خطير جدا‎ : ماذا يحدث لاجسامنا إذا أكلنا أجنحة الدجاج و رقابها و خاصة النساء - مجلة عالم المعرفة
خطير جدا‎ : ماذا يحدث لاجسامنا إذا أكلنا أجنحة الدجاج و رقابها و خاصة النساء

خطير جدا‎ : ماذا يحدث لاجسامنا إذا أكلنا أجنحة الدجاج و رقابها و خاصة النساء

الكثير منا يحب ان يأكل اجنحه الدجاج ورقابها وذلك لان طعمها مميز عن باقي الدجاجه وتكون لذيذه للغايه ولكننا لاندري ان اكل اجنجه الدجاج ورقابها بصفه مستمره يشكل خطوره علي جسم الانسان وخاصه النساء 

هذه هي أضرار ومخاطر أجنحة الدجاج :

– في الوقت الحاضر ، يتم حقن الدجاج بهرمونات الستيرويد في أجزاء من الدجاجة وخصوصا الرقبة و الأجنحة وبالنظر إلى هذه الأماكن فهي تحتوي على أعلى تركيز من هرمونات الستيرويد التي يتم امتصاصه من بقية انحاء جسم الدجاجة ، وهذه الهرمونات يتم حقنها للدجاج للتسريع من نموها وزيادة وزنها في أقل وقت ممكن وهذه المنشطات والهرمونات لها أعراض جانبية مفزعة على الجسم البشري لأنها تسريع نمو الأورام كما أنها أكثر خطورة خاصة في ظل وجود الهرمونات الأنثوية لأنها يمكن أن تؤدي إلى تكون تكيسات المبيض أو الأورام الليفية الرحمية لدى النساء 

.
– وتستخدم هذة الطريقة لكي يكون هناك توازن في اعداد الدجاج التي يستهلكها المجتمع مع الاعداد التي في طريقها للنمو لكي تكون كمية الدجاج المستهلك لاينقص ابدا عن الاعداد المتوفرة والجاهزة للاستهلاك فاللجوء الى الحقن ماهو الا سبب حاجة المجتمع كلة الى تناول الدجاج  ويتم حقن مادة الاسترويدس عادة في عنق الدجاجة او في جناحها ولذلك فان هاتين المنطقتين من جسم الدجاج تكون فيهما كمية مركزة من مادة الاسترويدس .
– هرمونات الإسترويد لها اعراض جانبية مفزعة على الجسم حيث انها تسرع من نموة كما انه يكون له اضرار كبيرة على الهرمونات الطبيعية الموجودة عادة عند النساء مما يجعل الرحم عرضة لظهور الاورام فية والتكيسات .
– العيب الكبير هو أن أجنحة الدجاج تحتوي على المزيد من الدهون أكثر من اللحوم ، و وجود الجلد يعني الحصول على المزيد من السعرات الحرارية والكوليسترول كما انها تكون أسوأ بعد قليها لانها تستمد أيضا المزيد من الدهون الضارة مما يؤدي الى السمنة وإكتساب المزيد من الوزن والاصابة بأمراض القلب والشرايين .
– مخاطر أجنحة الدجاج لا تقتصر على النساء فقط ولكنها تؤثر أيضا على النساء الحوامل وعلى اطفالهم الذين لم يولدوا بعد فقد وجد ان كثرة تناول أجنحة الدجاج بالنسبة للنساء الحوامل يؤدي الى اضرار لجنينها وخاصة الذكور منهم لانهم يولدون وتكون اعضائهم الذكرية ما زالت صغيرة او لم تكتمل نموها وذلك بسبب الهرمونات والمنشطات التي يحقن بها الدجاج وخاصة في منطقة أجنحة الدجاج التي تحتوي على تركيز عالي من هذه الهرمونات .

هناك دراسة أجريت قبل بضع سنوات على النساء اللواتي يتناولن الدجاج بكثرة وخاصة أجنحة الدجاج فقد وجد ان أبنائهم الذكور لديهم أعضاء تناسلية أصغر من الطبيعي . النساء الحوامل عليهم التفكير أكثر من مرة قبل تناول أجنحة الدجاج ، أو الدجاج بشكل عام بسبب هرمونات السترويد التي يتم حقنها بها والتي تؤدي الى اضطراب في هرمونات الجسم كما انها تؤثر على نمو الجنين .
كما ان الاجنحة ايضا تؤثر على الجهاز العصبى و تعمل على زيادة نسبة الكوليسترول فى الدم و تؤدى الى الشعور بالام اثناء الاخراج من فتحة الشرج و قد يصل الامر الى التهابات شديدة فى هذه المنطقة و قد يحدث نتيجة لذلك حرقان و التهابات شديدة مصاحبة بدم مع البراز .