simple hit counter قرار مفاجئ من نداء شرارة بعد فوزها في "THE VOICE" بخصوص حملها للحجاب - مجلة عالم المعرفة
قرار مفاجئ من نداء شرارة بعد فوزها في "THE VOICE" بخصوص حملها للحجاب

قرار مفاجئ من نداء شرارة بعد فوزها في "THE VOICE" بخصوص حملها للحجاب

فازت المتسابقة الأردنية نداء شرارة بلقب الموسم الثالث من برنامج "the voice- أحلى صوت"، بالرغم من العقبات التي واجهتها خلال مشوارها بالرنامج، لتحقق نبوءة شيرين عندما قالت "2015 دي بتاعتي أنا".
وبعد الفوز تتعاقد نداء مع مع JMR Studios لإصدار ألبوم غنائي ينتجه جان ماري رياشي، ورحلة على متن سفينة Stars on Board في يوليو المقبل.

و لا تخفي شيرين عبدالوهاب سعادتها بوصول نداء شرارة إلى الحلقة الختامية من برنامج «the Voice».. استطاعت الشابة الأردنية المحجبة أن تقنع بصوتها وحضورها مدربتها شيرين بقوة بأنها تستحق الفوز باللقب، وتعبر عن سعادتها بالقول: «الله يسعد شيرين كما أسعدتني، وأعطتني دفعًا معنويًا وتوجتني عروسًا على مسرح البرنامج».

تقول «نداء»، في تصريحات صحفية أثناء بروفات الحلقة الأخيرة من البرنامج والتي ستحدد الفائز باللقب: «إنني معجبة بشيرين الفنانة منذ زمن، لكن اكتشفتها على المستوى الانساني من خلال البرنامج وأحببتها، فهي حسّاسة ومتواضعة، وتساعد الآخر».

تتذكر الشابة وقوفها لأول مرة أمام اللجنة، تقول: «كنت مترددة في غنائي»فات الميعاد«لأم كلثوم، علمًا أنني أغني عادة بانطلاق على المسرح، لكن رهبة مسرح «the Voice»، ومواجهة المدرّبين النجوم الأربعة له سحر خاص وهو ليس عاديًا». تعترف الشابة الأردنية التي حصلت على إجازة بضعة أيام من عملها لتجرب حظّها في البرنامج، أنها لم تتوقع بأن تستمر «بل افترضت أنني سأخرج منذ الجولة الأولى، فقد كانت المرة الأولى التي أغني خائفة، لكن الحمدلله استدارت لي الكراسي، وأسعدني ذلك فاخترت الانضمام إلى فريق شيرين، وكنت أتمنى أن تستدير لي لأنني متأثرة بها، كما أنني أعرف كيفية التعامل معها براحة، فكانت الصدر الرحب الذي احتضنني».

تضيف:«افترضتُ أن المدربين استداروا لي لأنهم لم يروني، وبعد اجتياز مرحلة (الصوت وبس)، حان وقت (المواجهة)، ومن كانت تغني معي هي أميرة أبوزيد، التي تزيد خبرتها عن 15 عامًا، واختبرت الوقوف على دار الأوبرا المصرية. وقد غنينا معًا (سيبك يا قلبي) لشادية، ولم يكن لدي أدنى شك بصوتي وموهبتي، رغم افتقاري الخبرة. هنا لم أتوقع أن تختارني شيرين لأكمل المشوار معها، وصولًا إلى حلقة النصف نهائيات، عندما حظيت بتصويت الجمهور التي كنت متلهفة لأن أحظى بتصويته، لأقنعه بأن موهبتي تستحق اجتياز كل المراحل».

وعمّا إذا كانت تخشى أن يكون الحجاب عائقًا في مسيرتها لاحقًا، توضح نداء أن «الحجاب هو مسألة مبدئية في حياتها، وليس مجرد التزام ديني. يشبهني في شخصيتي ولا أتنازل عنه».

وتشير إلى أن «صديقاتي هن اللواتي قدمن لي على البرنامج، وكان الغناء حلمي الذي تركته قبل 3 سنوات وقررت الابتعاد عن الأجواء الفنية تمامًا، بعدما وقفت على خشبة مسرح جرش مع فرقة (عمون للفنون والتراث) في الأردن، إضافة إلى غنائي في المركز الثقافي الملكي أوبريت (الملك المعزز)».

تضع نداء رهانًا تخطط للوصول إليه، وهو «إعادة زمن يقصد فيه الجمهور الحفلة ليسمعوا غناءً وطربًا». وتوجه كلمة شكر إلى مدرّبتها جيهان الناصر «التي تنتبه إلى صوتنا وتعطينا ملاحظات مهمة عن كيفية الغناء بأسلوب صحيح، فقد كنت أغني واتنفس بطريقة خاطئة مما يؤثر على طبقاتي الصوتيّة».

توضح نداء شرارة أنها توقفت 3 سنوات عن الغناء، لكن مشاركتها في برنامج «the Voice» تجعلها متأكدة أنها لن توقف مشوارها الفني سواء حصلت على اللقب أم لم تحصل عليه، وتقول: «عندما وصلت البرنامج، وجدت أن الأمر أكبر من مجرد فتاة محجّبة أتت لتغني على المسرح، صار في بالي إيصال رسالة إلى العالم، ولم آت لأوصل صوتي فقط، بل أريد أن أغيّر من فكر الناس، وأقول لهم أنني فتاة محجبة تغني وترسم وتكتب شعرًا باحترام»... وتضيف نداء أن «ما أسعدني أكثر فأكثر أنني تلقيت دعمًا من الصين وتايلاند. وبلدان أخرى.‏