simple hit counter لن تصدق ما ستراه... فنان قدير يعيش على الرصيف و "يتسول" بشوارع الإسكندرية... شاهد الصور - مجلة عالم المعرفة
لن تصدق ما ستراه... فنان قدير يعيش على الرصيف و "يتسول" بشوارع الإسكندرية... شاهد الصور

لن تصدق ما ستراه... فنان قدير يعيش على الرصيف و "يتسول" بشوارع الإسكندرية... شاهد الصور

ارحموا عزيز قوم ذل لن تصدق ما ستشاهده وما سنعرضه لك الان فهى مفاجاة بكل المقاييس انه فنان قدير قدم لنا العديد من الادوار المميزة فى الستينات والسبعينات يعانى حاليا من المرض وقلة الاهتمام والإهمال من قبل وزارة الثقافة وايضا من قبل النقابات الفنية انه الفنان عبدالعزيز مكيوي وقد تم التقاط صور له وهو يتسول بالاسكندرية ويقال انه قد تركه أهله وأصدقاءه واصبح مشرد يفترشالأرض ويعيش فى الشوارع ويتسول ليعيش وقد من الرصيف الذى يوجد بجوار إحدى المقاهى الشعبية فى حى المنشية مكانا لينام عليه ويسير على كرسى متحرك اشتهر بدوره فى فيلم القاهره 30 أمام النجمة سعاد حسنى وأشرف عبد الغفور وتوفيق الدقن والمخرج صلاح أبو سيف عام 1966 كما شارك ايضا فى التمثيل فى فيلما فيلمًا "لا تطفى الشمس" عام 1961 مع فاتن حمامة وشكرى سرحان والمخرج صلاح أبو سيف، وفيلم "لا وقت للحب"، عام 1963 مع فاتن حمامة ورشدى أباظة والمخرج صلاح أبو سيف.





، وكان آخر أعماله الفنية التى قام بالمشاركة فيها هو مسلسل "أوراق مصرية" عام 2003 مع سماح أنور ووائل نور ونبيل الحلفاوى. ,ولوتتعرفنا عن تفاصيل حياة هذا الفنان البائس سنجد ان اسمه بالكامل هو محمد عبد العزيز أحمد شحاتة، عبد العزيز المكيوي زانه من مواليد 29 يناير 1934 وقد حصل على بكالوريوس الفنون المسرحية عام 1954 ويجيد اكثر من لغة فهو يستطيع ان يتحدث اللغة الإنجليزية والفرنسية والروسية بطلاقة وقد تعرض لحادث سيارة اسفر عن اصابته في ساقه بكسر لم يشفَ منه بشكل كامل وجعله يسير حاليا على كرسى متحرك وقد قام احد الفنانيين بتأسيس صفحة على موقع الفيس بوك وأطلق علي هذه الصفحة اسم " مأساة الفنان عبد العزيز مكيوي" تدعو هذه الصفحة لمساعدته وتحكى الصفحة الحالة التي يعيش فيها الفنان الكبير في شوارع الإسكندرية وكيف انه يرفض اى مساعدة من اى شخص ويفضل ان يعيش فى الشوارع شريدا وجيدا على ان يساعده احد ونتمنى من نقابة المهن التمثيلية ان تمد له يد العون بكل السبل المتاحة حتى يعيش حياة افضل من ذلك وان يتم علاجه.