simple hit counter صورة تدخل شاب سعودي إلى السجن، هذه أغبى سيلفي في العالم! - مجلة عالم المعرفة
صورة تدخل شاب سعودي إلى السجن، هذه أغبى سيلفي في العالم!

صورة تدخل شاب سعودي إلى السجن، هذه أغبى سيلفي في العالم!

ساهمت صورة استعراضية ( سيلفي ) لأحد الشباب السعوديين في وسائل التواصل الاجتماعي عبر برنامج “الانستجرام” في كشف عملية اختلاس صرافات أحد البنوك الشهيرة بشارع الستين في مكة المكرمة، والذي سجل عجزاً مالياً بلغ أكثر من مليون وستمائة ألف ريال. وكان الجاني قد درج هو وصديقه الآخر على اختلاس مبالغ مالية من صرافات البنك، وأثناء مكوثه في منزله قام بالتصوير والاستعراض بالنقود المنتشرة على صدره وفي أرجاء الغرفة، وبعدها قام بنشر الصورة متباهياً بها في برنامج “الانستجرام”. وعندما شاهد مدير البنك الصورة وجّه بجرد الصرافات وثبت لديه عجز مالي يفوق مليون وستمائة ألف ريال،

 عندها تقدم ببلاغ لدى شرطة العاصمة المقدسة ممثلة في مركز شرطة المنصور، والذي ألقي القبض على الجانيين، واعترفا بالجريمة، وأحيلا لجهة الاختصاص وتصديق أقوالهما ولا يزالان بالسجن العام في انتظار الحكم عليهما شرعاً. وصرّح الناطق الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة المقدم دكتور عاطي بن عطية القرشي، بأن شرطة العاصمة المقدسة والمتمثلة بمركز شرطة المنصور، تبلغت عن قيام شخصين يعملان بإحدى المؤسسات للحراسات ونقل الأموال، باختلاس مبلغ ما يقارب مليوناً وستمائة ألف ريال سعودي، من أحد البنوك في مكة المكرمة.
هذا وقد نفى قريب الشاب الذي انتشرت صورته "السيلفي" في مواقع التواصل الاجتماعي، بداية من "الانستجرام"، وبعدها انطلقت شائعة في "تويتر" وتناقلتها صحف، وظهر فيها الشاب وحوله مبالغ ضخمة من الأموال، أن يكون قريبه الشاب قد اختلسها من بنك بمكة، ودعا مروجي الشائعات إلى أن يتقوا الله، وألا يفبركوا الصور لصنع هالات ورمي التهم بلا أدلة. وزعم متداولو الصورة إن الشاب الأحمري التقط أغبى سيلفي بعد سرقته صرافات أحد البنوك الشهيرة في مكة المكرمة، بمبلغ يقارب مليوناً و 600 ألف ريال، وتم الاستدلال عليه عند التقاطه السيلفي بإلحاح من أصحابه، بعدها نشروها دون علمه. وفي تصريح لقريبه الإعلامي محمد الأحمري، قال: "بعض أصدقاء خالي أخبروه عن صورة ابنه المنتشرة، وأنه سرق البنك، وفوراً وبخ ابنه الذي التقط الصورة مع المبالغ بلا إذن منه". وأضاف: "ما نشر عن السرقة غير صحيح، وهذه المبالغ تعود لخالي، وهو من أكبر تجار المواشي بعسير، والمبلغ لم يكن مليوناً وستمائة ألف، كما زعموا، بل المبلغ الذي ظهر بالصورة أكثر من ثلاثة ملايين".