simple hit counter رجل أعمال حير عقول موظفي البنك بما فعله فماذا فعل - مجلة عالم المعرفة
رجل أعمال حير عقول موظفي البنك بما فعله فماذا فعل

رجل أعمال حير عقول موظفي البنك بما فعله فماذا فعل

من المعروف ان ذكاء البشر نعمة و هبة من الله و ليس كل من يتمتع بالمال يتمتع بالذكاء ولايشترط ان كل صاحب نفوذ ان يكون ذكي حتي الأذكياء انفسهم درجات الذكاء تتفاوت منهم الواحد تلو الاخر فقد يكون هناك أشخاص ذكائهم بدرجة كبيرة جدا تصل الي 90% من نسبة الذكاء و البعض يتراوح ذكاءه مابين 70 - 90% و البعض الاخر يقل نسبة ذكاءه الي 50 بالمائة
حتي الأذكياء انفسهم يعتمد ذكائهم علي اتجاهات معينة فنجد ان هناك شخص ما ذكي جداً في اللعب و ان الاخر ذكي في الحصول علي المال و الاخر ذكي في خداع الاخرين و هكذا .



 
وحتي الشخص الذكي بنسبة 90% قد يكون منعدم التركيز و الذكاء في موقف معين فطبيعي انه ليس الانسان الذكي في كل مواقفه يعتبر ذكي ، ولكن قصة اليوم تتكلم عن رجل أعمال وصلت درجة ذكاءه انه حير عقول الموظفين الذين يعملون في البنك
بما فعله .
حيث انه يحكي ان هذا الرجل " رجل الاعمال " قد ذهب الي بنك في مدينة نيويورك وطلب مبلغ 5000 دولار كقرض من البنك وهذا القرض كان بسبب انه ينوي الذهاب الي السفر الي اوروبا و ذلك لقضاء بعض الاعمال الخاصة به / وكلنا نعلم ان رجال الاعمال يذهبون دوما الي اوروبا اما للتسوق او اما للتنزه او اما فرصة لربح بعض المال الاضافي .
 
فطلب البنك من هذا الرجل " رجل الاعمال " ان يأتي بضمانات لهذا المبلغ ، وهذا هو الطبيعي في عالم البنوك انه اذا اردت الحصول علي مبلغ اقتراض يكون واجب عليك ان تقدم ضمانات لكي تحصل علي المبلغ المطلوب ، وفي هذه الحالة ذهب رجل الاعمال
الي البنك و قد سلمهم مفتاح سيارة الرولزرويز وذلك كضمان مالي !! نعم ان هذه السيارة تعتبر من السيارات الفارهة ، وسعرها غالي جداً .

فقان رجال الامن الذين يعملون في البنك بفحص تلك السيارة من حيث الأوراق انها سليمة وانها تعود نسبيتها و ملكيتها الي هذا الرجل ، و لما تأكدو ان السيارة يمتلكها رجل الاعمال تسلمو السيارة كضمان مالي ، ولكن هنا
رئيس البنك و العاملون في البنك ضحكو كثيراً و انتابتهم الفرحة العمياء حيث انه رجل يترك سيارة فاخرة مثل هذه كضمان و ذلك لان الرجل ترك هذه السيارة كوديعة في البنك و التي قد يتراوح سعرها اكثر من 
250 الف دولار لكي يحصل فقط علي 5 الاف دولار ، هذا قد يعتبر جنون !! اليس كذلك !!
نعم انه قد يكون جنون ، و قام أحد عمال إيقاف السيارة في أحدي مواقف البنك .

ولما عاد رجل الاعمال من سفريته بعد مرور اسبوعين توجه الي البنك و قام بتسليم المبلغ الذي اخذه مسبقاً وهو الـ 5 الاف دولار و دفع الفوائد التي تقدر قيمتها 15 دولار تقريباً حيث قال مدير الاعارات في البنك له مستعجباً :
سيدي نحن سعداء جداً بتعاملنا معك ، ولكننا في حيرة من أمرنا ، و ينتابنا حالة استغراب و حيرة شديدة ، لقد بحثنا في معاملاتك البنكية السابقة و في كل حساباتك البنكية السابقة و قد وجدنا انك أحد اشخاص المدينة الذين 
يمتلكون ملايين الدولارات ، فلم قد تستعير مبلغ تافه مثل 5 الاف دولار و انت لسة بحاجة اليها !!

رد رجل الاعمال و هو مبتسم باجابة قد تذهل الجميع ، نعم انه استعمال الذكاء يا سادة :)


رد هذا الرجل قائلاً :

سيدي، هل لك انت تتخيل ان هناك مكان في مدينة نيويورك الواسعة أستطيع ان أوقف سيارتي الرولزرويز بأجرة 15 دولار لمدة اسبوعين دون أن أجدها مسروقة بعد مجيئي من سفري ؟!
أو هل هناك شركة تأمين تقبل بتأمين سيارتي لمدة اسبوعين فقط بـ 15 دولار !! 


هنا فقط علم رجل البنك ان رجل الأعمال هذا بذكاءه قد استطاع ان يجمع كل هذه الملايين !!




وللعلم فإن اسلامنا حرم التعامل بالربا ولكن الموقف أوردته للتنمية البشرية والتفكير السليم وكيفية إدارة أمورك